"Nyse-Euronext" حفل إطلاق التعاون بين بورصة بيروت وبورصة

May 19, 2014

BACK

أعلن نائب رئيس هيئة الأسواق الماليّة فراس صفي الدين أنّ الفرصة الذهبية متاحة أمام لبنان لاستعادة موقعه كمركز إقليمي لتقديم الخدمات الماليّة، على غرار ما حقٌّقته بورصة بيروت في منتصف القرن الماضي.

 

جاء هذا خلال حفل إطلاق التعاون بين بورصة بيروت وبورصة “Nyse-Euronext”، حيث أضاف أنّ هيئة الأسواق الماليّة معنيّة بالنقلة النوعية الّتي ستحقٌّقها بورصة بيروت على صعيد نظام التداول.

 

وأردف قائلاً: “نحن نعمل على تطوير الأسواق المالية، وتحديث أنظمتها التشريعية، وحرصاً منّا على تطوير البورصة، نذكّر الحكومة بأنّ قانون الأسواق المالية يوجب عليها تحويل البورصة إلى شركة مغفلة تمهيداً لِخَصْخَصَتِها.”

 

وشدّد صفيّ الدّين، في الحفل الّذي رعاه رئيس الجمهورية ممثّلاً بوزير الماليّة، على الثّقة الكاملة باستعادة بورصة بيروت لدورها كمنصّة جاهزة لإدراج شركات القطاع الخاص كما الشركات الّتي تملكها الحكومة اللبنانية، موجّهاً دعوة للمعنيين بالتفكير جدياً في أن تدرج على بورصة بيروت الشركات الحيويّة الّتي تملكها الدولة، وفي مقدّمتها شركتا الاتصالات الخلوية، فتحافظ على ملكيّتها لأغلبية الأسهم وترفع مداخيلها التي تصبّ في مصلحة الاقتصاد الوطني.